المساواة والاقتصاد: لماذا يحتاج العالم العربي إلى توظيف المزيد من النساء

خلال الانتفاضات الشعبية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عام 2011، أدى ذلك إلى تأجيج الكثير من الإحباط والغضب الذي وجهه المتظاهرون إلى حكوماتهم. ومنذ ذلك الحين، قامت حكومات المنطقة بسن سياسات مختلفة في محاولة لتحفيز النمو والتنمية، لكن اقتصاداتها لا تزال تواجه العديد من التحديات. ومع ذلك، هناك مورد واحد غير مستغل بالقدر الكافي: النساء.

المساواة والاقتصاد: لماذا يحتاج العالم العربي إلى توظيف المزيد من النساء

في موجز سياسات جديد صادر عن مركز بروكنجز الدوحة، تقول بسمة المومني إن زيادة عدد النساء في القوى العاملة سيولد النمو الاقتصادي في البلدان العربية. وتوضح أنه على الرغم من المكاسب التعليمية، لا تزال منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعاني من فجوة كبيرة بين الجنسين عندما يتعلق الأمر بالتوظيف. تكافح العديد من النساء العربيات للعثور على عمل أو يختارن عدم العمل بسبب التحديات الرئيسية التي يواجهنها، بما في ذلك الأعراف الثقافية، وأنظمة التعليم القائمة على النوع الاجتماعي، ونقص الوصول إلى الخدمات المالية.

تستكشف المومني خلال هذه الورقة مدى استفادة الاقتصادات العربية من انضمام المزيد من النساء إلى القوى العاملة لديها. ونتيجة لهذه الملاحظات، فإنها تحث الحكومات العربية على تبني الإصلاحات، وتعزيز السياسات التي تشجع المرأة على العمل، وإزالة الحواجز التي تمنعها حاليا من القيام بذلك..

READ  كيف يستفيد موقع التوظيف المصري من طفرة التوظيف في فترة ما بعد الحكومة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here